استفتاء

هل تفضل العمل في البريد بنك او الأنشطة البريدية ?
 


المركزيات النقابية الثلاث تقرر خوض إضراب وطني إنذاري عام يوم 29 أكتوبر 2014 PDF طباعة إرسال إلى صديق
النقابة وطنيا - بيانات وبلاغات

بـــيــــــان

الرباط 20 أكتوبر 2014

البريديات والبريديون يثمنون عاليا القرار التاريخي للإضراب الوطني العام الوحدوي الذي دعت له الحركة النقابية المغربية ليوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014

ويعلنون انخراطهم القوي والتام في هده المحطة النضالية الوطنية التاريخية.

ويناشدون قيادة الحركة النقابية الى المزيد من التصعيد لمواجهة استهتار الحكومة بمطالب الطبقة العاملة ومن ضمنها الاسرة البريدية

 

تفعيلا لقرار الهيئات التقريرية للمركزيات النقابية الثلاث ، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، الاتحاد المغربي للشغل و الفيدرالية الديمقراطية للشغل والقاضي بخوض إضراب وطني عام يوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014 بجميع القطاعات العمومية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الطابع التجاري والصناعي والفلاحي وشركات القطاع الخاص ومختلف القطاعات المهنية والخدماتية ومن ضمنها مؤسسة بريد المغرب وجميع فروعها ، فان لجنة التنسيق الوطنية للنقابة الوطنية للبريد / الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك ـ الاتحاد المغربي للشغل تدعو جميع البريديات والبريديين إلى الانخراط المكثف في هذا الإضراب الوطني العام .


وان الاسرة البريدية التي انخرطت في محطات نضالية قطاعية تصعيدية ابتدأت بخوض اضراب وطني لمدة 24 ساعة يوم 25 ابريل 2014 ثم اضراب لمدة 48 ساعة يومي 22 ٍو 23 ماي 2014 لتنفذ بعد ذلك ، وبعدما وصلت المفاوضات مع ادارة بريد المغرب الى الباب المسدود ، اضرابا تصعيديا لمدة 72 ساعة أيام 23 ، 24 و 25 يوليوز الماضي فإنها تؤكد عزمها الاستمرار والمضي في الدفاع عن المطالب المشروعة والعادلة لكل البريديات و البريديين وفاء منها لتعهداتها اتجاه الاسرة البريدية ، وذلك :

للاحتجاج على :

ü ضرب القدرة الشرائية للأسرة البريدية بالزيادات المتتالية في أسعار المحروقات والمواد الاساسية والاستهلاكية والخدماتية : الماء ،الكهرباء و النقل...

ü اصرار ادارة بريد المغرب وفي مقدمتها السيد رئيس الحكومة باعتباره رئيس المجلس الاداري لبريد المغرب والمدير العام على عدم تحمل تبعات الزيادات المتتالية في المحروقات بالنسبة لساعيات وسعاة البريد والسائقين وكل الفئات البريدية المتضررة جراء تلك الزيادات.

ü استمرار ادارة بريد المغرب في ضرب الوحدة النظامية والهيكلية والأجرية لجميع العاملين بالمؤسسة والشركات التابعة لها.

ü عدم تسليم بريد المغرب للنقابات قانونها الأساسي كشركة مساهمة والذي يحدد الشروط الخاصة التي يخضع لها قبول المفوتة لهم الأسهم في حالة وضع قيود على حرية تداول الأسهم أو بيعها ، وكذا المقتضيات المتعلقة بتوزيع الأرباح و بتكوين الاحتياطي و بتوزيع علاوة التصفية.

ü الشبهات التي تحوم حول عملية بيع 20% من أسهم بريد بنك لفائدة صندوق الايداع و التدبير التي مرت في ظروف غامضة .

ü خلق شركات جديدة للتشغيل الباطني بوضع نظامي جديد يساهم في الهشاشة في الشغل ، ويضرب في العمق وحدة البريديات والبريديين وتشتيتهم.

ü إصرار ادارة بريد المغرب على استعمال شركات المناولة في المهن البريدية المحضة في تحد سافر لكل القوانين .

ü سياسة بريد المغرب في الشأن الاجتماعي والتي اصبحت موسمية وظرفية تتسم بالارتجالية في جميع أنشطتها و تحيد عن ما ينتظره البريديات و البريديين وأسرهم وتسعى للتضييق على انشطة جمعية الاعمال الاجتماعية لمستخدمي بريد المغرب و التملص من مهامها في المساهمة في تجديد هياكلها واقبار INOS في مقابل نتظيم مخيمات مشبوهة بأموال طائلة ونهج سياسة بذخ وكرم لصالح "الاطر العليا من المتعاقدات والمتعاقدين " بالإضافة الى فضيحة السيارات الفخمة ، مما يستوجب احداث لجان للتقصي...

ü استمرار ادارة بريد المغرب في التهرب من عقد اجتماع لجنة التتبع لملف حاملات وحاملي الشهادات وإعلان باقي الاشطر.

والمطالبة بــ :

ü زيادة عامة في أجور جميع البريديات والبريديين لمواجهة غلاء المعيشة و تفعيل السلم المتحرك للأسعار و الاجور.

ü مراجعة شاملة لمنظومة تقاعد البريديين.

ü التخفيض الضريبي على أجور البريديين والبريديات .

ü تنظيم بريد المغرب وفرعها بنك البريد لامتحانات داخلية ومبارايات مهنية داخلية اعترافا وتشجيعا للكفاءات البريدية.

ü نهج البريد بنك وبريد المغرب لأسلوب التوظيف الداخلي لتحسين مسارات حاملي الشهادات وإدماجهم عوض اللجوء للتوظيف الخارجي.

ü ترقية استثنائية لجبر الأضرار .

ü الشفافية و تكافؤ الفرص في اسناد المسؤوليات و المناصب و فسح المجال امام المرأة البريدية تفعيلا لمبدأ المناصفة.

ü الرفع من قيمة التعويضات والمنح .

ü التعويض وبأثر رجعي على كافة المهن الجديدة والمسؤوليات : المستشارين الماليين ، المسؤولين الاداريين ، المراقبين الداخليين ، مراقبي الشبابيك ، منظمي ومراقبي البريد ، رؤساء خلايا ومراكز التوزيع ، رؤساء ومديري الوكالات ، التقنيين و التقنيين المتخصصين ، رؤساء الفروع و المكاتب...

 

 

 

 

ان النقابتين وهما تدعوان جميع البريديات والبريديين من موزعين وأعوان وأطر وأطر عليا ومديري الوكالات ورؤساء المراكز الى الانخراط الواسع و المكثف في الإضراب الوطني العام ليوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014 الى جانب الطبقة العاملة المغربية وعموم فئات الشعب المغربي فإنهما تحملان المسؤولية الكاملة للسيد رئيس الحكومة ـ رئيس المجلس الاداري لبريد المغرب وكل مسؤولي الادارة في عدم التفاعل الايجابي و المنتج مع كل مطالب وانتظارات الاسرة البريدية بكل فئاتها وبمختلف مواقع عملها داخل مؤسسة بريد المغرب وفروعها والشركات التابعة لها .

عاشت الوحدة النقابية

عاشت الأسرة البريدية

مركز تحميل

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
 
المركزيات النقابية الثلاث تقرر خوض إضراب وطني إنذاري عام يوم 29 أكتوبر 2014 PDF طباعة إرسال إلى صديق
النقابة وطنيا - بيانات وبلاغات

المركزيات النقابية الثلاث تقرر خوض إضراب وطني عام في الوظيفة العمومية والمؤسسات ذات الطابع الإداري والتجاري والصناعي والفلاحي وشركات القطاع الخاص بكل القطاعات المهنية لمدة 24 ساعة يوم 29 أكتوبر 2014 وتحمل الحكومة وحدها تدهور السلم الإجتماعي ببلادنا ... رفقته البيان الصادر بهذا الخصوص

 

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
 
بيان المكتب الوطني للنقابة الوطنية للبريد حول الإعلان عن الفوج الثاني لعملية شروق PDF طباعة إرسال إلى صديق
النقابة وطنيا - بيانات وبلاغات

مركز تحميل

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
 
كدش تعلن عن إضراب وطني لمدة 24 ساعة بسبب تماطل الحكومة في ملف الحوار الاجتماعي PDF طباعة إرسال إلى صديق
النقابة وطنيا - بيانات وبلاغات

أعلنت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل عزمها خوض إضراب عام وطني إنذاري لمدة 24 ساعة، مرفوقا بتنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان لكل المسؤولين النقابيين، وذلك احتجاجا على سياسة الحكومة وتدبيرها لملف الحوارالاجتماعي.

وأوضحت الكونفدرالية، في بيان أصدرته عقب اختتام أشغال المجلس الوطني المنعقد مساء أمس السبت بالدار البيضاء، أن لقرار خوض الإضراب الذي تركت صلاحية تحديد موعد تنفيذه والتدابير المرتبطة بذلك للمكتب التنفيذي، يأتي  "استنفاذ كل آليات وأدوات وأساليب التنبيه ووسائله، لحمل الحكومة على التعاطي الإيجابي مع قضايا الوطن والطبقة العامة وعموم الأجراء"، مشيرة إلى أنه تمت دعوة المكتب التنفيذي للمبادرة بإجراء الاستشارات والتنسيق بهذا الخصوص مع كل الحلفاء النقابيين ومناصري قضايا الطبقة العاملة بالبلاد.

واستعرضت المركزية النقابية في بيانها جملة من الملاحظات التي اعتبرت أنها قد تسفر عن احتقان في الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، وتهديد السلم الاجتماعي، لخصتها في تغييب التفاوض الجماعي، و"تهميش" التنظيمات النقابي واتخاذ قرارات "انفرادية مجحفة" بشأن قضايا كبرى تتطلب حوارا جماعيا يكفل إنصاف الطبقة العاملة، علاوة على الآثار السلبية لسياسة التقشف التي تنهجها الحكومة خاصة في مجال التشغيل، ووصول المديونية الخارجية إلى معدلات غير مسبوقة.

وأمام هذه الأوضاع، وبعد الوقوف على أوضاع الطبقة الشغيلة في القطاع الخاص، وتثمين موقف المركزيات النقابية وتعاطيها مع ملف الحوار الاجتماعي ، أكدت الكونفدرالية تشبثها بالعمل النقابي الوحدوي كطريق لمواجهة السياسة الحكومية في المجالين الاقتصادي والاجتماعي، و"تنديدها" بالقرارات الحكومية "غير المسؤولة والتي قد تقود إلى اختلالات مجتمعية مهددة للاستقرار الاجتماعي".

وشددت في هذا الصدد على ضرورة إعمال العقل السياسي الوطني لمعالجة كل الإشكالات والقضايا التي تهم الطبقة العاملة عبر التفاوض الجماعي وحوار وطني حقيقي مسؤول ومتواصل بين كل أطراف الإنتاج بالبلاد، مجددة رفضها لمشروع الحكومة المتعلق بإصلاح أنظمة التقاعد وصندوق المقاصة، والإجراءات التي تمس القدرة الشرائية لعموم الأجراء، و"غياب الإرادة الحقيقية" في الإصلاح في كل القطاعات الاجتماعية، وسياسة الحكومة في التعاطي مع الاحتجاجات العمالية والنقابية.

ودعت في ختام بيانها الطبقة العاملة في مختلف القطاعات الإنتاجية والخدماتية في القطاع العمومي وشبه العمومي والخاص وفي كل الجماعات الترابية والجهات إلى الانخراط الواعي والمسؤول في التعبئة الشاملة لإنجاح هذه المحطة النضالية.

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL