رائحة الفساد في إنتخابات مناديب التعاضدية العاملة للبريد والمواصلات

4xdc1rfo1

ما تعيشه الشغيلة البريدية هته الأيام وهي مقبلة على إنتخابات مناديب التعاضدية يعيد للأذهان التزوير الكبير التي عرفته إنتخابات ممثلي المستخدمين, لكن الضروف والأليات إختلفت بإختلاف ألية التصويت التي رفضتها كل من الكونفدرالية الديموقراطية للشغل والإتحاد المغربي للشغل, حيث ثم رصد خروقات على مستوى إحترام المذكرة الصادرة عن التعاضدية فيما يخص تواريخ التوصل برسائل التصويت وكذا أجل التصويت الذي كان يجب أن يبدأ مفعوله من 18 شتنبر فيحين أنه ولغاية كتابة هته الأسطر (20 شتنبر 2015) لم تتوصل فئة عريضة من البريديين برسائلهم, بل الأخطر من هذا فقد تم رصد غياب ألاف الرسائل لم تقم التعاضدية بتسليمها لمراكز التوزيع مع رفض رئيس مجلس التعاضدية المنتمي للفدرالية الديموقراطية للشغل الإفصاح عن مصير باقي الرسائل وهو ما يهدد بنسف الإنتخابات,< ?xml:namespace prefix = o />

ليحيلنا الموضوع إلى الفضيحة الأخلاقية للكاتب العام لقطاع البريد بالفدش, الذي إتهمه مجموعة من صحفيي القناة الثانية بمحاولة الرشوة والفساد أثناء إنعقاد جمع عام للنقابة التي وصفتها الصحافة "باليسارية", وهو الموضوع الذي أثار الكثير من اللغط لتصدر النقابة الوطنية للصحافة بيانا تطالب فيه رفع الموضوع إلى القضاء متهمة السيد فاتيحي بمحاولة إعطاء الرشوة, البيان الصادر عن النقابة الوطنية للصحافة أشار إلى أنها إتصلت بفتيحي لينكر هذا الأخير الموضوع ليعود بعد أن علم بوجود أدلة وشهود إلى الإعتراف والإعتذار عن محالته تقديم الرشوة, فتيحي الذي ضن أن مهنيي قطاع الصحافة سيقبلون ما قبله بعض مسؤولي إدارة بريد المغرب ليسهلوا له أكبر عملية تزوير تعرفها إنتخابات ممثلي المستخدمين ببريد المغرب, ولا زلنا ما ستخرج به مديرية التفتيش حول الحالات التي تم رصدها خصوصا بجهة الرباط.

لجنة الإعلام والتواصل

النقابة الوطنية للبريد

لقراءة مقال صادر عن هسبريس حول موضوع محاولة فاتيحي تقديم رشوة لصحفيي دوزيم

http://www.hespress.com/medias/270356.html

Latest Tweets

  • It seems like you forget type any of your Twitter OAuth Data.